مقالات

الاستفاقة الحزبية من الخلاية الاخوانجية

 

الاستفاقة الحزبية من الخلاية الاخوانجية

بقلم يحيى خليل

اللعب على المكشوف وكل من يتخيل انهم سوف يقفوا خلفه في الانتخابات القادمه يبقا عبيط ليس فاهم اللعبة جيدا
افصل بين الوطن واللعب على الوطن
جماعة تسعى لهدم الدوله وكلنا عارفينهم جيدا لا عهد ولا عهود مع هؤلاء ولا مصالحة معهم
كل يوم نكتشف خونه من المشهورين إعلاميا وأيضا مجموعات مغرر بهم في صورة الوطنيين ولكن في الحقيقه ان الوطن بريئ منهم كما تبرء الذئب من دم ابن يعقوب
ان الأوان ان نوضح الى كل مشتاق في الانتخابات القادمه ان يبعد نفسه عن هؤلاء نحن في دولة وليست عزبة وحوارات وجلسات وكأننا في زمن ابوك السقا مات
أيها الساده نحن ايام ونحتفل بيوم الثلاثون من يونيو يوم ثورة الشعب المصري الذي وقف بجوار الجيش والشرطه شعب ادرك الخطه الشيطانية الممنهجة قبل الجماعات الارهابيه
خليني اوضح اكثر ربما تكون ساعة إجابة على كل من لايدركون الخلفية الإرهابية
الهدف الوحيد انهم يسعون لهدم هذه الدوله وتحولها من دولة تسعى للتقدم الى دولة مليئة بالسيارات الدفع الرباعي والاربجيهات يسعون الى تحويل الفكر المعتدل الى فكر متشدد
نحن في دوله بها الأديان السماويه
وكما أوصانا الحبيب المصطفى صلوات الله عليه أوصانا بأقباط مصر ونحن الان نسيج واحد لحماية هذا الوطن الغالي مصرنا
الحبيبة من بطش هؤلاء الخونة
أيها الاحزاب المصرية الرجاء وليس امر بالتحري والدقه من فلترة الأعضاء الذين ينتمون إليكم في صورة كارنيه وليس الانتماء للأحزاب كما تتصورون
هؤلاء خونه يتلونون كالحرباء
وهدفهم الحقيقي هو خلق الفوضى في البلاد
احترسوا من كلامهم المعسول المليئ بالسم القاتل
ان الأوان ان نحافظ على هذا الوطن الغالي ولا ننصت اليهم دعوهم في الجحور لاستكمال مسيرة الامن. والأمان مسيرة البناء. والتعمير مسيرة التحديث والتطوير
أيها الساده لاتجعلوهم قبلة لكم ولكن اجعلوهم امام اعينكم
هؤلا ء يتحالفون مع الشيطان للوصول الي اهدافهم
وفي النهاية
اللهم احفظ مصرنا الغاليه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق