اقتصاد وبورصةعاجل

عاجل تطور مفاجئ لسعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي

عاجل تطور مفاجئ لسعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي

تحسن سعر صرف الجنيه المصري، أمام العملات الأجنبية، بشكل ملحوظ بداية من العام الجاري.

وشهد سعر صرف الجنيه المصري، ارتفاعًا ملحوظًا أمام الدولار الأمريكي، حيث ارتفع بنسبة 3% منذ ديسمبر 2018 وحتى منتصف مارس الجاري؛ حيث فقد الدولار نحو 65 قرشا من قيمته أمام الجنيه، منذ بداية العام الجاري وحتى اليوم، حيث سجل سعر الدولار 17.78 جنيه للشراء 17.88 جنيه للبيع في بداية يناير 2019، بينما سجل اليوم 17.24 جنيه للشراء، و17.34 جنيه للبيع.

اعتمدت مرونة الجنيه المصري على استمرار تحسن التمويل الأجنبي لمصر؛ ولم يشهد الجنيه المصري تقلبات كبيرة منذ انخفاض قيمته بشكل حاد عام 2016، وقد أدى ارتفاع التضخم خلال 2017-2018 إلى تراجع جانب كبير من مكاسب الميزة التنافسية للجنيه في المرحلة الأولى، ولكن إلغاء البنك المركزي المصري لألية تحويل أرباح المستثمرين الأجانب، ساعدت في التخفيف من أية ضغوط سواء صعودية أو نزولية على العملة من تدفقات المحفظة، ومع عودة التدفقات الداخلة إلى محفظة الاستثمار (بما يعادل 25% من قيمة التدفقات للخارج السابقة)، وارتفعت قيمة الجنيه المصري بمقدار 3% مقابل الدولار حتى منتصف شهر مارس.

وساهمت عودة ثقة المؤسسات العالمية في السوق المصرية، وعودة عمليات التدفقات النقدية من المؤسسات العالمية، في ارتفاع قيمة الجنيه المصري، بالإضافة إلي قيام وزارة المالية، بالإعلان عن إصدار سندات دولية بقيمة 4 مليارات دولار على 3 شرائح (5 -10 – 30 سنة) بأسعار عائد جيدة، وذلك في ضوء طلبات اكتتاب تخطت الـ21.5 مليار دولار بعد الإعلان عن الطرح من السندات الدولية بأسواق المال الدولية، هذا بالإضافة إلى استلام مصر الشريحة الخامسة من قرض صندوق النقد وقيمتها 2 مليار دولار، وبلغ رصيد استثمارات الأجانب في أذون وسندات الخزانة بالسوق المصرية بلغ في نهاية فبراير الماضي نحو 15.8 دولار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق