رياضةعاجل

مانشستر يونايتد يفرض التعادل على ليفربول ليتصدر الدوري الإنجليزي مؤقتًا

تعادل فريق ليفربول مع مضيفه مانشستر يونايتد دون أهداف على ملعب “أولد ترافورد”، ضمن منافسات الجولة الـ25 من بطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم “البريميرليج”.

بدأ اللقاء بضغط هجومى للريدز وكاد خطأ دفاعى من لاعب المان يونايتد يونج أن يكلف فريقه هدفا مبكرا بعدما أعاد الكرة برعونة الى دى خيا حارس المرمى قصيرة إلا أن الأخير نجح فى إبعادها من أمام البرازيلي فيرمينو.

وأهدر محمد صلاح ركلة حرة مباشرة قريبة من منطقة الجزاء، بعد عرقلة لـ ماتيب مدافع الريدز.

وسقط الإسباني أندير هيريرا بعد التحام مع لاعبي ليفربول ليخرج وينزل بدلًا منه أندرياس بيريرا، كما خرج أيضا خوان ماتا بعد التواء في الكاحل لينزل بدلًا منه جيسي لينجارد.

كما أخرج يورجن كلوب مهاجمه البرازيلي فيرمينو أيضًا بعد إلتحام مع مدافعي اليونايتد، ليدخل بدلا منه ستوريدج.

وقبل نهاية اللقاء تجددت الإصابات بسقوط جيسي لينجرد وخروجه من الملعب، ليضع مدربه في ورطة كبير مع انتهاء التبديلات الـ 3 مع نهاية الشوط الأول.

كما رد أليسون دي خيا بتصدى لانفراد ولا أروع من جيسي لينجارد من تمريرة من لوكاكو.

ليفربول بدأ الشوط الثاني بطيئا في تحضير الهجوم وهو ما حال بينهم وبين الوصول لمرمى دي خيا، أمام مانشستر يونايتد بعد تعليمات سولشاير للاعبيه هو التراجع وانتظار المرتدات السريعة.

وتراجع فريق مانشستر يونايتد في مناطق المتراجع كليًا بطريقة منظمة وألغي حكم المباراة هدفًا لـ مانشستر يونايتد بداعي التسلل، عبر ماتيب.

وبعدما نفذ شاو الضربة الحرة بعرضية إلى يمين منطقة الجزاء، حيث سمولينج الذي حول الكرة بقدمه إلى العمق فارتطمت بماتيب ثم عبرت للشباك من على يسار أليسون، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل على سمولينج وقت لعب الضربة الحرة.

ورفع الفريقين نقطة لرصيدهم ليصبح رصيد ليفربول بـ 66 نقطة في المركز الأول مؤقتًا في انتظار لعب الوصيف مانشستر سيتي، كما أصبح رصيد اليونايتد 52 في المركز الـخامس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق