مقالات

يحيى خليل يكتب خش في المضمون

ثقافة الموقف تجعلنا ان نرفع القبعة الى جميع الساده الضباط في الأقسام وأيضا في الأكمنة الحدودية ٠

ولكن نشاهد بعض من المرضى النفسيين يتهموننا بالتطبيل وكأن‏ حماة الوطن من المرتزقة وليس من هذا الوطن الغالي ٠
ولكن نشاهد بعض من الحالات الفردية تتحول بسرعة الرياح ويتم بثها عبر الصفحات الوهمية وأيضا عبر وسائل الإعلام يجعلون البلطجي بطل والضابط بلطجي ٠
ولكن عندما نشاهد احد الضباط والجنود في احدى الاكمنه وهم يتعاملون مع الجماعات الإرهابية
على الفور يتم بث التسجيلات على القنوات المعادية بتزييف الحقائق ويجعلون الإرهابي فخرا لهم وللأسف على الفور ننقل الفيديوهات عبر صفحاتنا ولم نعلم مايدور في اذهانهم لان هدفهم الوحيد يعلوا سقف المشاهدة ٠
ولكن عاوز اوضح لكم بأن ضابط الشرطة دوره الحقيقي الحفاظ على ارواح المواطنين كما يدافع مخلصا عن الوطن الغالي ٠
وعندما تحدث مشكلة فردية من قبل فرد من الشرطة فلماذا التعميم ولماذا التصعيد إعلاميا علما بأن توجد قنوات شرعية للحصول على حقك طالما لك حق ٠
أيها الساده توجد كتائب إلكترونية ارهابية تتفقد بعض الصفحات ليزرعوا فينا الخوف وكأنهم لايدركون اننا جميعا في كتيبة واحدة لن نعرف الخوف أبداً ولكن نحن ندرك دور رجال الشرطة الأبطال على ارض الواقع ونعلم أيضا بأن ارواح شهدائنا في الجنه ٠
الشرطه المصرية تدافع بكل قوه للحفاظ على ارواحنا فماذا قدمنا لهم عبر صفحاتنا الا القليل واجب على كل إنسان مخلص ان يعبر عما بداخله نحو هؤلاء الأبطال الذين يضحون بأرواحهم لكي تستمر حياة الاخرين ٠
أيها الساده ارفعوا شعار الشرطه والشعب يدا واحده ولا تنصتوا الى اعدائكم ٠
أيها الساده كلمة الأمان ليست هباء ولكن لابد لها من فاتوره لايعرف قيمة هذه الفاتوره غير الذين يقدمون أرواحهم فداء لتلك المهمه الغاليه الا وهى الامن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق