منوعات

السلطات اﻷمريكية تعتقل ملازما من خفر السواحل متهم بالتخطيط ﻹستهداف سياسيين وصحافيين بارزين

كتبت منى توفيق

أوقفت السلطات الامريكية ملازما سابقا من خفر السواحل بتهمة التخطيط ﻹستهداف عدد من الشخصبات السياسية الديمقراطية والصحفيين البارزين واوضحت السلطات أن من بين الشخصيات التي كانت مستهدفة المسؤلان الديموقرطيان في الكونغرس ناسي بيلوسي وتشاك شومر باﻷضافة إلى الكسندريا أوكازيو كورتيز اصغر أعضاء مجلس النواب عن نيويورك وايضا من الصحافيين المستهدفين دون ليمون وكريس كومو في” سي إن أن” وكريس هايز وجوسكاربرو في قناة “إم إس إن بي سي” محطة تلفزيونية اخبارية أمريكية تعمل على مدار 24 ساعة
واشارت السلطات أن المتهم يدعى كريستوفر بول هاسون 49 عاما القيا القبض عليه بالقرب من واشنطن وتم العثور داخل منزلة على ترسانة من اﻷسلحة وقائمة تضمنت عدد من المستهدفين المذكورين اعلاه واضافت السلطات أن هاسون من انصار تفوق العرق اﻷبيض التي تهدف إلى أنشاء وطن للبيض فقط ومن المعجبين بالنروجي اليمني المتطرف أندرس بهرنغ بريفيك الذي ارتكب مجزرة في 22 يوليو 2011 في حق 77 شخصا معظمهم فتيان وفتيات في مخيم صيفي ويقضي حاليا عقوبة 21 عاما وتابعت السلطات أن هارسون يعمل في 2016 في مقر خفر السواحل وسبق أن خدم في قوات المشاة البحرية اﻷمريكية مارينز بين 1988 و 1993 في صفوف الحرس الوطني على مدى عامين
وقال المدعي العام اﻷمريكي روبرت هوان ان الموقوف هاسون كان يخطط لقتل مدنيين أبرياء وهو اﻵن قيد اﻷعتقال وسيمثل أمام محكمة في غربنيات في ميريلاند بتهم تتعلق باﻷسلحة والعقاقير

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق