محافظات

اللواء/ هشام آمنه يواصل جهوده ومساعيه الحميدة لإنهاء الخلافات الثأرية وإتمام التصالح بين العائلات بمدن ومراكز المحافظة

البحيرة : سعيد شتا

وسط أجواء من التسامح والعفو والمودة التي ظللت الجلسة العرفية للتصالح
أكد اللواء / هشام آمنه محافظ البحيرة على أهمية ودور الأجهزة الأمنية و الحكماء والعمد والمشايخ واللجان العرفية وعواقل العائلات في إنهاء الخصومات والخلافات وجرائم الثأر التي تنشب بين العائلات والتي تهدد الأمن الاجتماعي وتحول دون استقرار المجتمع وجهودهم المخلصة في الوساطة لإتمام عمليات الصلح ووأد الفتن
جاء ذلك خلال رئاسته جلسه التصالح بين عائلتي عيسى و حبيب بقرية ونيسة بعزبة الأمير بزاوية غزال بمركز دمنهور وذلك بحضور اللواء/ جمال الرشيدي – مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة و اللواء /فاضل عمار – نائب مدير الأمن و اللواء / محمد هندي- مدير إدارة البحث الجنائي واللواء / اشرف عبد السلام – مساعد مدير الأمن وكل من ا / على عتمان وا/ عصام الفقى ود / معتز النجار أعضاء مجلس النواب عن دائرة مركز دمنهور وجمع كبير من القيادات الدينية وممثلي الأزهر والأوقاف والكنيسة وذلك لإنهاء الخصومة التي نشبت بين العائلتين
حيث أسفرت جهود الوساطة التي قام بها كبار المرضيين بدائرة المحافظة والأجهزة الشعبية و الأمنية والتنفيذية تحت إشراف اللواء/ المحافظ لعقد جلسه التصالح وإتمام الصلح وإنهاء الخلافات للعيش في أمن وأمان و بدأت مراسم الصلح بتلاوة آيات من القرآن الكريم والوقوف دقيقة حداد على أرواح شهدائنا من القوات المسلحة والشرطة وكلمة من ممثل الاوقاف
كما تمت اجراءات التصالح وحلف اليمين و قراءة الفاتحة والتعهد على نبذ العنف والعيش في أمن وسلام وسط جمع غفير من كبار العائلتين بحضور مجموعة من العمد والمشايخ والقيادات حيث تمت مراسم الصلح والعفو والصفح والتعهد
هذا وقد ثمن اللواء/ المحافظ سعي واستعداد الطرفين لمساعي الصلح وقبوله حقنا للدماء ووأد الفتنه.
وفى لفته طيبة قام ممثلى العائلتين بتقديم درعاً مشتركاً لكل من اللواء / المحافظ ومدير الأمن تقديراً لجهودهما الملموسة فى انهاء الصراع والخلاف بينهما واكد اللواء / المحافظ أن هذا الدرع يعد من أغلى الدروع التى حصل عليها لما يمثله من معانى العفو والتسامح
كما أهدى كل من ممثلى العائلتين كتاب الله بعضهما البعض تعبيراً عن الصفاء والأخوة وتأكيداً للعهد بينهما وإنهاء الخلاف .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق